• ×

01:25 صباحًا , الخميس 21 مارس 2019

أ. عبدالعزيز حمود الرسيني
بواسطة  أ. عبدالعزيز حمود الرسيني

السعودية تراث وثقافة وسلام

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.
تعيش المملكة العربية السعودية في ظل دعم خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين لشتى المجالات والموارد الوطنية للاستفادة من الثروات التاريخية والتراثية والثقافية في بلدنا العزيز والتي تحقق الصالح العام لوطننا الغالي، ونلحظ تحولاً جذرياً في الاتصال مع العالم الخارجي ومد جسور الالتقاء مع جميع الثقافات والحث على التعايش والسلام في عدة رسائل ومشاريع قامت على أساس ابراز مكانة المملكة ودورها في المحافظة على التراث العالمي والوطني ودعم السياحة الداخلية والسعي نحو جعل من المملكة مقصداً سياحياً ونبراساً للسلام والتعايش الحضاري.

في هذه الأيام افتتح مهرجان الجنادرية السنوي والذي يقام تحت رعاية وتشريف من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حيث أصبح مهرجان الجنادرية حدثاً وطنياً يعكس التاريخ الثري والوجه المشرف لثقافة المملكة العربية السعودية وموروثها الشعبي فكل عام يستقطب المهرجان الاف الزوار من داخل المملكة ومن خارجها ويشارك في تنظيم المهرجان عدد كبير من الأهالي والأفراد من مختلف مناطق المملكة بالإضافة للفعاليات التي تشارك فيها وتنظمها الجهات والمؤسسات الحكومية وايضاً يعنى المهرجان باستضافة دولة للمشاركة في تنظيم المهرجان سنوياً ليتاح للزوار التعرف على ثقافات جديدة ومختلفة من دول الخليج العربي ودولياً.

وفي مكان آخر في شمال غرب المملكة تحديداً في مدينة العلا التاريخية وحضارة مدائن صالح العريقة الممتد عمرها لألاف السنين والتي تعتبر من الإرث العالمي في منظمة يونيسكو, هذا العام سعت حكومتنا الرشيدة على دعم هذا الإرث العالمي وابرازه للعالم وجعله متاحاً للمهتمين بالتراث والأثار ووجهةً سياحية دولية حيث أقيم تنظيم مهرجان (شتاء طنطورة) ويعد تنظيماً ضخما وحدثاً دولياً يستهدف المهتمين في الثقافة والآثار والفنون والحضارة القديمة، ويقام في مهرجان شتاء طنطورة نهاية كل أسبوع حفلات غنائية وموسيقية مختلفة يقدمها ثلة من أبرز الفنانين العرب والعالميين بالإضافة إلى العروض الضوئية والفعاليات والمسابقات وبطولة دولية باسم خادم الحرمين الشريفين ـ حفظه الله ـ.

وبالتزامن مع مهرجانات الموروث التاريخي والثقافي والفنون أقيم في العاصمة الرياض ملتقى سلام السعودية المتضمن مشروع سلام للتواصل الحضاري ورعاية ودعم العمل الإنساني والاهتمام بإظهار كل ما قدمه المجتمع السعودي من آداب وثقافة وتاريخ وفنون من اجل تعزيز مفاهيم التعايش والروابط الإنسانية المشتركة لتعزيز التواصل على مستوى ثقافة الفرد السعودي وتعايشه مع ثقافات وديانات واعراق مختلفة على مر العصور، ويهدف ايضاً الى تحليل الصورة الذهنية للمملكة وإظهار مستوى التعايش والتسامح وتجسير التواصل بين المجتمع السعودي والمجتمعات الأخرى وفق رؤية المملكة 2030، وقد أقيم في ملتقى سلام تنظيم مسابقة سلام للأفلام القصيرة بمشاركة 50 فلماً، ومعرضا للفنون التشكيلية وعقدت جلسات حوارية لمناقشة الرياضة السعودية بعنوان (الرياضة كوسيلة للتواصل الثقافي) ومناقشة مدى تمكين المرأة السعودية للمشاركة في الرياضة.

 0  0  353


جديد المقالات

بواسطة : مي العصيمي

. شهد العالم اليوم عملية إرهابية مروعه وقعت...


بواسطة : ناصر عبد الله الحميضي

. كنا نسمع بين الفينة والأخرى عبارة " حلال...