• ×

02:11 صباحًا , السبت 20 أبريل 2019

مي العصيمي
بواسطة  مي العصيمي

الإنسانية بعيون المجتمع الدولي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.

يبدو أن عاصفة الإغتيالات للنشطاء الحقوقيين والمعارضين السياسيين والمفكرين قد استقرت على أرض العراق بعدما أحرقت أشجار الأرز في لبنان حاصدة الكثير من الأرواح وسط صمت دولي لضحايا الإغتيالات !!
يتعرض أبناء العراق من النشطاء والمعارضين لحملة عنيفة لإسكات أصوات المنتقدين منهم للنظام الإيراني الذي أجج الطائفية بينهم وعاث فساداً على أرضهم وأزهق أرواحهم وولى عليهم فسدة قومهم من المرتشين والفاسدين حتى بتنا نرى أن المشهد السياسي والعسكري أصبح يدار من قبل عصابات متوحشة لاتعرف إلا لغة القتل والتدمير إذ بلغ التمادي فيهم بالتهديد العلني بالقتل على شاشات التلفاز أمام العالم لأي معارض لسياساتهم الطائفية الفاسدة ولعمالتهم !
ليشهد العراق سلسلة من الإغتيالات راح ضحيتها الكثير كان آخرها مقتل الأديب العراقي علاء مشذوب أمام منزله إثر تلقيه 13 رصاصة من مجهولين وكان معروف عن الروائي علاء مشذوب مواقفه المعارضة للتغلغل الإيراني في بلاده ووقوفه ضدها وانتقاده أيضاً للنظام الإيراني والثورة الإيرانية !
وسبق هذه الجريمة اغتيال السياسي العراقي عادل شاكر التميمي الذي عمل مبعوثاً في مجال استعادة وتحسين العلاقات مع دول الجوار كالأردن والمملكة العربية السعودية
وأيضاً اغتيال شوقي الحداد بعد إتهامه لإيران بالتدخل لتزوير الانتخابات العراقية !
وكانت هناك محاولة اغتيال فاشلة للشيخ راضي الطائي بعد دعوته للحد من النفوذ الإيراني في الحكومة الجديدة !
وكان للنساء نصيب في هذه السلسلة الغادرة منها مقتل الناشطة الحقوقية سعاد العلي لتأييدها مظاهرات أهالي البصرة الإحتجاجية ضد الحكومة الفاسدة بسبب سوء الخدمات وأيضاً بسبب التدخل الإيراني في شؤون البلاد !
القائمة تطول والشارع العراقي غاضب والمجتمع الدولي نائم إلا عن قضية الصحفي الراحل جمال خاشقجي رحمه الله !
إيران تضاعف من حملاتها العدائية ضد خصومها في العراق ولبنان وأعداد القتلى في ازدياد والمسائلة القانونية شبه غائبة وكل ذلك من دون أي استنكار أو اهتمام كالذي شاهدناه لمقتل جمال خاشقجي !
أين منظمات حقوق الإنسان عن هذه الحملة المتوحشة ضد المفكرين والأدباء والناشطين ؟
أين الصحف العالمية عن أسماء هؤلاء في صفحاتها الأولى لتأبينهم وللمطالبة بمعاقبة المسؤولين وفضح ممارساتهم العدوانية اتجاه الأبرياء ؟
أين أعضاء مجلس النواب الأمريكي من جرائم إيران في المنطقة بدلاً من محاولاتهم الحثيثة إنقاذها لمزاولة إجرامها ؟!

 0  0  218


جديد المقالات

بواسطة : برجس بن خالد البقمي

. الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام...


بواسطة : مي العصيمي

. قبيل الانتخابات الإسرائيلية والتي تشتد فيها...