• ×

07:06 مساءً , الخميس 5 ديسمبر 2019

د.ابراهيم بن محمد ابوعباة
بواسطة  د.ابراهيم بن محمد ابوعباة

جائزة الجميح عطاء ونماء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد
​فان جائزة الجميح للتفوق العـــلمي وحفـــــظ القـــرآن الكــــريم تعد مـــن أميز وأبـــرز الجوائز في وطننا الغالي لكونها تهتم بشـــريحة غالية علـــــى نفوسنــــا وهــــم أبنــــاؤنا وبنــــاتنا وتهدف الى تشجيع الطلاب والطالبات على التمـــيز والإبداع ودفعهــــم الى الجــــد والاجــــتهاد وحفزهم الى التـــفوق في مجالات العلم والمعرفة والإبداع وحثهم على التنافـــس والتسابق في حفظ كتاب الله وفهمه وتدبر معانيه.
انها جائزة سامية الاهداف عالية المقاصد شريفة الغايات وتـاتي قيمتها مــــن قيمـــــة رعاتهــــا المتبنين لها ألبـــاذلين من اجلها انهم آل الجميح تلك الاسرة العــــريقـــة ذات السمعـــة الطـــيبة والعـــطاء الممتد والبــذل المتواصل في كـــل ميدان ومجــال خدمة لدينهم ووطنهم ومحتمعهـــم اتذكر هـــذه الجائزة عنـدما عرضت فكرتها على العم الشيخ محمد العبـدالله الجميح فرحـــب بـــالفكـــــرة وبــــادر بتبنيهــــا ودعــــي الوجيهــــين الكريمــــين الشــــيخ محــــمد العبدالعزيز رحمه الله والشيخ حمد العبدالعزيز اطال الله عمره على طاعتــه واجتمعنا في مكتــبه لمنـــاقشـــة الفكرة ولم ينفض الاجتماع الا وقد تم الاتفاق بالإجماع على تبني الفكـــرة والشــــروع في رســــم أهدافها وسياساتها ووضع لوائحها.
انه اســـــرة خير وعطـــــاء فكيــــف إذا كـــــان المستهـــــدف ابنـــــاء الوطــــن وبناتــــه وكـــــان الهدف خــــــدمة القـرآن الكــــــــريم والاحتفاء بالعلم واهله.
لقد مضى على هذه الجائزة قرابة العشرين عاما وهي تشهد كل عام تطورًا وتوسعًا.
اكرمت المئات من المتفوقين وحفظــــة كتــــاب الله وطبعـــــت العشــــرات مـــــن الكتـــــب والكتيبات وشرفهـــــا ورعى احتفالاتها نخبة من الشخصيات من الأمراء والوزراء والعلماء والشعراء وكبار المسؤولين كمـــــا شـــرف ورعى احتفال الطالبات عدد من الأميرات والمسؤولات والتربويات وما ذلك الا لمكانة هذه الجائزة.
ان جائزة الجميح عندما تولي التفوق والمتفوقين والإبداع والمبدعين وعندما تهتم بالقرآن واهله حفظًا وعناية وتدبرًا إنما تجسد سياسة هذه الدولة المباركة وقادتها وولاتها الذين جعـــــلوا خدمة القــــرآن والتعلـــيم في بلد القرآن هدفًا يسعون اليه فهناك عشرات الجوائز والمسابقات العلمية والقرآنية تحمل اسماء قادتنا وولاة امـــرنا رحم الله الأمـــوات منهم وحفظ الأحيــــاء اسأل الله ان يجزي ال الجمــــــيح خير الجزاء على ما قدموا ويقدمون لخدمة دينهم ووطنهم ومجتمعاتهم.
كما اسأل الله ان يوفق ابناءهم ليحـــــذوا حذوا آبائهــــم في اعمــــال الخـــير والبر والإحسان ويواصلوا مسيرتهم العطرة وهم كما نحسبهم من كل خير قريبون بارك الله في الجميع وحفظ بلادنا وولاتنا من كل سوء وشر وفتنة.


عضو مجلس ادارة الجائزة

 0  0  242


جديد المقالات

بواسطة : عبد العزيز بن محمد أبو عباة

. . في ليلة باردة كنا جلوس في حضرة الأستاذ...


بواسطة : عبد العزيز بن محمد أبوعباة

. إن الشائعات مرض خطير، يهدد كيان أي أمة، في...