• ×

03:57 مساءً , الجمعة 3 يوليو 2020

هند الثبيتي
بواسطة  هند الثبيتي

امضي بحذر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.


في يومٍ ما سنُدرك جميعاً أن الحياة مليئة بالفرص ، فيُخيل لنا أحيانًا أننا لا نملك منها شئ ،، حتى تمر بنا الأيام و تتبعها السنين فتظهر لنا تلك الحقيقة ، أنها كانت فُرص منقطعة النظير خاصةً لو تتبعّناها بحذر .. فنجد البعض يرى تلك الفُرص تتراقص على مرأى و مسمعٍ منه ومع ذلك لا يُلقي لها بالا .. فنجد احدهم مُتردد وجل أو خائف مُتحيّر ، لا يعرف كيف يبدأ ومن أين يبدأ وكيف ستكون العاقبة ؟!
يُردّد دائمًا " من لا يتقدم يتقادم " ومع ذلك يُطبَّق تلك المقوله على نفسه لذا عاش حياته أصم أبكم .. عاجزًا عن المسير نحو الأمام .. يُتقِن مديح البشر ويُبالغ في تمجيد الآخرين لكنه نسي نفسه ..
لا تتجاهل الآخرين لكن لا تنسى نفسك
لا تُسرع بخطواتك نحو التغيير بل خذها خطوة بخطوة فهذا دأب الناجحين ..
لا تدع الآخرين يتحدثون عنك ، أو يرسمون معالم حياتك أو يُحدّدون مسارك و وجهتك !!
استمر ولا تأبه بالمحبطين حولك ..
ولا تعتقد للحظة واحده أن الحياة ستكون يومًا ما خالية من الصدمات أو الخيبة فحياة الأنبياء وهم الصفوة لم تخلو من الأذى ولَم تصفو من الكدر ..
فلا تقتنع في كل مرة بأحاديث الآخرين بل اصنع لنفسك قناعة تُغنيك عن كل قول ..
اقرأ كثيرًا لقصص الناجحين و أولي العزم الذين نُقشت نجاحاتهم من الذهب ، انظر لهم بعقلك كيف بدأوا وعلى ماذا انتهوا !!
ولا تنحني مهما كان أمرك شاقاً ، لأن بعد الإنحناء يُكشف الكسر الذي لا يجبره حتى الزمن ..
فمن أجمل ما أُردده دائمًا مقولة أسد الصحراء " عمر المختار " حينما قال ( كُن عزيزًا وإياك أن تنحني مهما كان الأمر ضرورياً ، فربما لا تأتيك الفرصة كي ترفع رأسك مرةً أخرى )
مازالت الحياة تمضي ، بالرغم من جميع الصراعات ،فمن صراعات الأماني يُولد الطموح ، وبين الظروف الصعبة تتحقّق الأُمنيات .. امضي حيث الحياة ، ولا ترضى بالقليل ما دُمْت على الكثير قادر ...حينما تبدأ لا تتوقف ، بل استمر ولكن بحذر ..
فشمس النهار ستمحو كل عُتمة و نور القلب سيُمهد لك طريقاً ترضاه وتسعد ..
فالمسير المتواصل يجعل منك شخصاً قوياً ، يهوى النضال والصعاب ولا يُبالي في تبِعات ما يصنع لأنه يعلم أن وراء صعود الجبال قمّة تستهوي الجميع .. من أراد النجاح في حياته عليه أن يُرافق التجارب و يستشير الحُكماء ويكون على حذر لكن بشرط أن لا يتسلّل الخوف الجائر إلى قلبه فيقتل آماله وأحلامه .. كُن مُتزنًا في كل شئ ، فلا تكن ذلك المتمرد الذي يتحدى الجميع وأولها مبادئه من أجل أن يرقى سُلم المجد مع أنه لا مجد لمن تخلّى عن إنسانيته وأصله ..
ولا تُكن أيضاً خائفاً مُضطرب ، مُبعدًا نفسك عن كل جديد لم تعتد عليه ، مُبالغاً في حذرك لأن الجبان الحقيقي هو من يزعم دائمًا أنه حذِر .. رتّب أفكارك وخطّط لقادم أيامك وامضي سعيدًا مُتباهي بما تصنع ولكن بحذر لا يُدمر ولا يقتل

 0  0  181


جديد المقالات

بواسطة : عبدالله عبدالرحمن الغيهب

. وضعت المملكة خططا وأهدفا تعمل على تحقيقها...


بواسطة : مي العصيمي

. في آخر مقال تحدثت فيه عن الصراع الليبي كنت...