• ×

01:06 صباحًا , الخميس 9 يوليو 2020

صدر حديثا .. كتاب دواوين الأوقاف القديمة في إقليم الوشم ( ديوان شقراء انموذجا ) للباحث يوسف المهنا

صحيفة شقراء- سامي السبيهين صدر حديثا الطبعة الأولى من كتاب : دواوين الأوقاف القديمة في إقليم الوشم (ديوان شقراء أنموذجا)للباحث يوسف بن عبدالعزيز المهنا الكتاب يقع في 500 صفحة اشتمل على مقدمة عن إقليم الوشم وتحديده , وتعريف الوقف وأهميته في الإسلام , ثم تحدث المؤلف عن دواوين أوقاف بلدان الوشم عامة , وديوان شقراء خاصة , ومصارف هذه الأوقاف, ثم تراجم لأبرز القضاة والعلماء الذين لهم أثر في حفظ دواوين الأوقاف والعناية بها , وابرز من لهم أحكام في ديوان أوقاف شقراء من قضاة نجد البارزين , وتراجم لأشهر نظار ووكلاء ديوان الأوقاف في شقراء . وقد احتوى الكتاب على وثائق الأوقاف الخاصة بشقراء, وملحق للوثائق المتعلقة بالديوان وآخر لصور الصفحات الأولى من دواوين بلدان إقليم الوشم الأخرى ونماذج من الوصايا القديمة . وملحق لشرح بعض المفردات والكلمات الوارد في الديوان , ثم كشّاف تفصيلي للأعلام والأماكن الواردة في الكتاب .
وقد بذل فيه المؤلف جهدا كبيرا في جمع واستقصاء دواوين أوقاف بلدان الوشم عامة وديوان شقراء على وجه الخصوص .وتعتبر هذه الدواوين إرث قديم وتراث مهم يتجسد فيها شيء من أروع صور التكافل الاجتماعي بين الناس في ذلك الزمن وتسابقهم إلى فعل الخيرات والتقرب إلى الله بالأوقاف الخيرية, كما يبرز فيها قدر المشاركة في فعل الخير ولو بالقليل احتسابا للأجر وطلبا للثواب .
ولأهمية إقليم الوشم وإتماما للفائدة سعى الباحث لبيان أوقاف بلدان الوشم كلها والحديث عنها وفي هذه الاوقاف ما يبدأ من القرن الثامن الهجري . ومن أهم هذه الدواوين : ديوان شقراء , وديوان أشيقر , وديوان ثرمداء, وديوان الفرعة , وديوان الوقف , وديوان غسلة, وديوان أثيثيه , وديوان مرات , وديوان الحريّق , وديوان القصب . ويقصد بالديوان هنا الدفتر أو السجل القديم الذي يحوي أوقاف كل بلد على حدة .
كما أشار المؤلف بأن لبقية بلدان الوشم الأخرى كالمشاش و الجريفة والداهنة وغيرها أوقافا متفرقة للمساجد والصوام والمدارس وغيرها .
ولا شك بأنه سيضيف للمكتبة العامة وخاصة في مجال الأوقاف جانبا مهما من جوانب تراثنا المتميز كما أنه سيقدم لمحبي التراث المخطوط والوثائق المحلية جزءا لابأس به من ذلك.
الكتاب حاليا في دار الصميعي للنشر والتوزيع بالرياض وقريبا في مكتبة الرشد , ومكتبة التدمرية و غيرها .


image

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
admincp  2.4K


الترتيب بـ

الأحدث

الأقدم

الملائم

  • ناصر عبد الله الحميضي

    هذا الكتاب وبهذا المضمون الطيب ليس للقراءة والاقتناء فقط بل لفهمه وتطبيقه وإحياء الوقف والبذل في سبيل الخير
    الوقف اليوم مهدد بالنسيان والغفلة من قبل البعض وقد يفقد مع الوقت والنسيان شعور الناس بأهميته في خدمة المجتمع المسلم ومجالات دعمه لمصالح المسلمين
    صحيح أن الدولة اليوم تقوم بكثير من الخدمات للمرافق ولكن الوقف فيما مضى يقوم بكل شيء ويجعل لمصارف الإنتاج مجالها الصحيح المتنوع
    فالأوقاف فيما مضى شملت كل شيء بلا تحديد
    شملت من تنظيف الطرقات إلى إنارتها و صيانة المساجد وتصريف السيول وتكفين الموتى وتفطير الصائم والعناية بالضيف وإيواء الغريب وإطعام الجائع وتعليم العلم .....الخ
    هذا فيما يخص العموم ، أما فيما يتعلق بالأشخاص ففيها توجد الأضحية والحج والصدقات ....الخ
    بارك الله في المؤلف وعلمه ونفع به وزاده فضلا و خيرا
    ونتمنى أن يضيف إليه مؤلفات أخرى تدعم الجانب الثقافي وتثري المكتبة
    وفقكم الله وبارك فيكم

    06-06-2012 04:52 صباحًا

  • ولد القراين

    الله يعطيه العافية ، وعساه على القوة

    06-06-2012 08:20 صباحًا

  • ابو معتز

    الباحث والمؤرخ الاستاذيوسف المهناله منا جزيل الشكر والعرفان فهو من الاشخاص اللذين لهم اسهامات في شقراءفي جميع المجالات ويتواجد بشكل يومي في القريه التاريخيه مرحبابكل من ياتي لزيارتها رجل ذو اخلاق عاليه مضياف وليس غريب حبه لبلده واهلها والبحث عن كل مايخدم محافظتنا شقراء واهلها

    06-06-2012 12:21 مساءً

  • متابع

    خبر رائع والاستاذ يوسف له جهود كبيرة
    ومن اراد نسخه من الكتاب عليه الاتصال بالمؤلف في شقراء

    06-06-2012 02:13 مساءً

  • هماليل

    بالتوفيق ومزيدا من العطاء بإذن الله ,,,

    الكتاب نزل حسب علمي في مكتبة الصميعي في شارع السويدي
    وفي مكتبة التدمرية أمام جامع الراجحي .

    07-06-2012 09:28 مساءً

  • ابراهيم بن محمد ابوعباة

    كلي شوق لقراءة هذا الكتاب فالعنوان جذاب والكاتب قدير .
    اخي الاستاذ يوسف بارك الله في جهودك وحفظك من كل مكروه .
    محبكم

    09-06-2012 11:55 صباحًا