• ×

01:56 صباحًا , الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

أعضاء مجلس منطقة الرياض يزرون المعالم السياحية والتراثية بالقصب

القصب- عبدالله المقحم .

قام مجموعة من أعضاء مجلس منطقة الرياض، برحلة لمركز القصب، شملت زيارة العديد من المعالم السياحية ومواقع التراث العمراني التي يضمها المسار السياحي "الرياض - حريملاء - رغبه - القصب"، وذلك أمس السبت؛ تلبية لدعوة عضو المجلس الدكتور عثمان المنيع.

وانطلقت الرحلة ضمن المسار السياحي الذي تنطلق رحلاته السياحية من العاصمة الرياض مروراً برغبة والقصب وشعيب حريملاء ،حيث توقف الوفد عند برج مرقب رغبة ببلدة الرغبة، لمشاهدة أعمال ترميم وتأهيل المرقب الذي تشرف عليه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.

وتضمن برنامج الرحلة زيارة القصب والتعرف على الطرق التقليدية في استخراج الملح من باطن الأرض. وأيضاً زيارة قصر الراشد التراثي في القصب، والذي يمثل معلما سياحيا يعود تاريخه لأكثر من 60 عاماً، ويقع على حافة سور القصب القديم، ويمكن لمن يمر من الطريق العام بين القصب وشقراء أن يراه واضحا.

كما تمت زيارة بيت الشيخ عبدالله الزاحم بالبلدة التراثية في القصب، ويعد من أكبر المنازل وأشهرها بالبلدة وتعود ملكيته للشيخ القاضي عبدالله بن عبدالوهاب الزاحم - رحمه الله - أحد أبرز العلماء في تاريخ المملكة. إضافة إلى زيارة سوق العبيدي التراثي الذي يرجع تاريخه لأكثر من (٢٥٠) عامًا. وبعد ذلك تناول الوفد مأدبة الغداء في استراحة البلدية المقامة على شرف عضو مجلس المنطقة الدكتور عثمان المنيع.

وأبدى ضيوف الرحلة إعجابهم بالمواقع السياحية والتراثية التي تمثل نمطا من أنماط المدن النجدية التقليدية بمساجدها وأسواقها وبيوتها، حيث تجذب قرية القصب التاريخية عشاق التراث الأصيل من داخل وخارج المملكة لزيارتها، وتعد من أهم المعالم التاريخية بمنطقة الرياض، كما تشتهر بأنها من أكبر موارد الملح الطبيعي بالمملكة والذي يصدر للخارج. كما تعرفوا إلى المهن التقليدية ومنتجات الحرفيين والأسر المنتجة الشهيرة في هذه المواقع، وأيضاً تناولوا بعض الأكلات والمشروبات الشعبية.

ويأتي ذلك في ظل توجيهات الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، وجهود الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة الرياض لتفعيل مشروع المسارات السياحية، وتسهيل قيام وتنظيم العديد من الرحلات السياحية إلى أشهر المعالم السياحية والأثرية والتراثية بالمنطقة لشرائح المجتمع المختلفة، بهدف اكتشاف المنطقة وما تضمه من مواقع سياحية وأثرية وقرى ومباني للتراث العمراني؛ لنشر ثقافة التعرف على التراث وتعزيز المحافظة على الموروث الوطني، من خلال منظمي الرحلات المعتمدين من قبل الهيئة.

يشار إلى أن منطقة الرياض تضم خمسة مسارات سياحية معتمدة هي: مسار شقراء الذي تنطلق رحلاته السياحية من العاصمة الرياض مروراً بالقصب وأشيقر ومحافظة شقراء، و(مسار المجمعة) الذي يبدأ في مدينة الرياض مروراً بمحافظة المجمعة ومحافظة الغاط ومحافظة الزلفي، و(مسار الرياض - الخرج - الدلم)، و(مسار الرياض - عودة سدير - وروضة سدير)، و(المسار الداخلي) المتضمن مواقع سياحية وتراثية داخل مدينة الرياض، يشتمل على زيارة لقصر المصمك، ومركز الملك عبدالعزيز التاريخي (المتحف الوطني)، ومتحف صقر الجزيرة، والدرعية، ووادي حنيفة.

image
image
image
image

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالله المقحم  1.2K