• ×

01:43 مساءً , الجمعة 21 سبتمبر 2018

التدريب الصيفي رهان كسبته وزارة التعليم.. تعليم شقراء ينهي برامج التدريب الصيفي بحضور لافت و مشاركات فاعلة

شقراء-عبدالله المقحم .
حين أعلن معالي وزير التعليم ان الوزارة ستطلق برنامج صيفيا للتدريب والتطوير المهني للمعلمين اختيارياً في استراتيجيات التدريس المنوعة وفي إدارة الصف وخصائص النمو والاشراف التربوي وغيرها ممثلة بالمركز الوطني للتطوير المهني التعليمي أبدى عدد من المعلمين والمعلمات أنه توجه لن يحالفه التوفيق والنجاح ، بحكم أنه وقع في إجازتهم الصيفية ، ووصفه البعض أنه اختراق للمعلمين في اجازتهم واجبار لهم غير مبرر!. وبعد إعلان انطلاق بدء التسجيل إلكترونيا تسابق مجموعات كبيرة من المعلمين والمعلمات في حجز مقاعد التدريب سواء في المدينة التي يعيش بها أو في المدينة التي يقضي فيها إجازته أو فيما يرغب من أماكن ، حتى تجاوز المسجلون فوق المئة ألف من شتى إدارات التعليم في المملكة ، بينما كانت خطة الوزارة أن تصل ل90 ألف متدرب . و كانت من بين تلك الإدارات التي تفاعل فيها المعلمون والمعلمات في المشاركة إدارة تعليم شقراء حيث شارك ما يقارب نسبته ٢٧% من عدد المعلمين والمعلمات ، في مشاركة فاعلة ونشطة وتقديم من المدربين والمدربات مميز. من جانبه تحدث مدير التعليم بمحافظة شقراء د. خالد الشبانة مشيدا ومباركا تلك الخطوة من الوزارة . و موضحا أن خطة التدريب الصيفية نجحت نجاحا غير متوقع ، حيث اعتاد التربويون في الصيف الابتعاد عن أجواء التعليم وعن قاعات التدريب والفصول الدراسية وبيئات المدارس بحكم إجازة الصيف السنوية إلا أن برنامج التدريب الصيفي قلب التوقعات بعودة نشطة ومشاركة ثرية وحضور يدفعه رغبة التعلم والاستفادة من الخبرات المتاحة بين الأقران في قاعة التدريب ونقاشات التربوية والتعليمية وطرح الصعوبات المواجهة للمعلم وللمشرف التربوي من خلال ورش العمل والتدرب على بدء عام دراسي جاد ومبدع من خلال ما سيقدمه المعلم ويستخدمه من وسائل تعليمية وكفايات تدريس متقنة وتقنيات مساعدة للتعلم من قبل الطالب والتدرب في بيئات تدريب متكاملة وافتراضية لكافة مواقف المعلم في فصله. وختم حديثه بالشكر الجزيل لمعالي وزير التعليم ومعالي نائبه على الجهود التي يقدمونها في خدمة التعليم عامة وللمعلم خاصة ، كما يمتد الشكر للزملاء في المركز الوطني المشرف على هذه التدريب الصيفي بقيادة ناجحة ومتابعة مميزة من د/ محمد المقبل المشرف العام على المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي ، ومقدما شكره لمساعديه للتعليمية وجميع الزملاء في التدريب والاشراف التربوي والمعلمين والمعلمات والإداريين وكل من ساند التنفيذ الناجح للتدريب الصيفي. كما تحدث المشرف بالمركز الوطني للتطوير المهني التعليمي الأستاذ / خالد بن عبيد العتيبي خلال زيارته لتعليم شقراء ضمن تقييم برنامج التدريب الصيفي بالإدارة : كانت الوزارة تسعى حثيثاً لرفع كفاءة المعلم المهنية التعليمية التي تؤدي إلى رفع مستوى التعليم والتحصيل الدراسي لدى الطلاب لكي يصل إلى التنافسية العالمية. ونشكر وزير التعليم على الاهتمام بجودة التعليم وتحسين الاداء التعليمي من خلال تدشين الدورات الصيفية التي تطور مهارات المعلم المهنية التعليمية حيث إن الارتقاء بمستوى تأهيل المعلم وتطويره يرفع من مستوى تحصيل الطالب. وعرج العتيبي على دور المركز الوطني المشرف على هذه الدورات الصيفية بمتابعة الدكتور / محمد المقبل المشرف العام على المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي، وما يوليه من انتقاء لهذه البرامج مع مشرفي المركز لتكون منطلق التطوير المستمر للمعارف والممارسات المهنية للمعلم وكانت برامج تعلم متكاملة ورائدة وفريدة. كما تحدث سعادة مساعد التعليم للشؤون التعليمية د. إبراهيم الحسن أن إدارة التعليم نفذت البرامج بتميز ونجاح ممثلة في قسم التدريب التربوي والابتعاث وانتهت منها جميعا يوم الخميس السابع والعشرون من شهر ذو القعدة ، حيث كانت البرامج نوعية لشاغلي الوظائف التعليمية لتطوير أدائهم واستثمار الإجازة الصيفية بما يعود عليهم بالنفع، وقد استفاد من هذه البرامج أكثر من 300 متدرب من شاغلي الوظائف التعليمية تدربوا على 15 برنامجاً تدريبياً خلال 48 يوماً تدريبياً، حيث تنوعت تلك البرامج لتلبية الاحتياجات التدريبية لمختلف الفئات المستهدفة، وقد شهدت البرامج التدريبية إقبالاً مميزاً من معلمي المحافظة، ومحافظات ومناطق المملكة المختلفة. كما تحدث رئيس قسم التدريب والابتعاث بالإدارة الأستاذ / نايف صقير المطيري عن تقديم شكره وتقديره لمدير التعليم وللمساعد للشؤون التعليمية في ختام برنامج التدريب الصيفي هادفا لرفع الكفاءة والأداء لدى الكادر التعليمي فيما ينعكس إيجاباً على المخرج التعليمي بإذن الله. كذلك تحدث المتدرب الأستاذ / عبدالله إبراهيم المقحم: قدم البرنامج الصيفي تجربة فريدة من نوعها وجديدة في استغلال وقت الإجازة الصيفية وامكانية الالتحاق في البرامج من أي مكان بالمملكة، وتنوعت البرامج لتبني خبرات جديدة للمعلم، فقد حرصت على التسجيل والمشاركة في البرامج وشاهدت الدافعية لدى المتدربين الحاضرين في البرنامج، مما جعل ورش العمل التدريبية ثرية بالمواقف التربوية والتعليمية. كما نشيد بفكرة الوزارة وعدم إلزامية البرامج، ووقت طرحه، فإننا نقترح إلى تركيز عملية التدريب في جانب إعداد وتأهيل المعلم مبني على ما يحتاجه المعلم فعلًا، وتأهيله بالبرامج التطبيقية والعلمية. واقتراح برامج تدريبية حديثة في التعليم. كما تحدثت رئيسة قسم التدريب والابتعاث بالإدارة الأستاذة/ نوير الرويس أنه تم بحمد الله ختام تنفيذ البرامج الصيفية بواقع تدريب ٢٦٦ متدربه بجهود ١٠مدربات ونتاج ١٦ برنامج تدريبي خلال ٢٠ يوماً سعدنا فيه بتظافر الجهود وعلو الهمم وجمال الاصداء والرضي لدى المتدربات شاكرين لكل من قدم لنا الدعم والمساندة حيث نجحنا في تخطي أصعب الظروف .حيث رفعت شكرها لمدير التعليم وللمساعدة للشؤون التعليمية للدعم والمساندة . كما تحدثت المتدربة الأستاذة / أماني فيصل الدعجاني وقالت : سعدت بحضور بعض البرامج الصيفية وسعدت بالفائدة العظيمة التي استفدت منها الذي من شأنه رفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي وتحسين الكفاءة لضمان جودة المخرج التعليمي ونتطلع للمزيد من التطوير فشكراً لكل من ساهم في العطاء.

image
image
image
image
image
image
image
image

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالله المقحم  313