• ×

08:32 صباحًا , الإثنين 22 يوليو 2024

الدكتور محمد الجفري نائب رئيس مجلس الشورى يرعى تكريم المتفوقين في شقراء بجوائز الجميح

شقراء- عبدالله المقحم تصوير أنس الحسن - علي دهل - عبدالله جلي - أنس السالم - عمر البواردي .
رعى معالي الدكتور محمد بن أمين بن أحمد الجفري نائب رئيس مجلس الشورى حفل جائزة الجميح للتفوق العلمي وحفظ القرآن الكريم الخامس عشر بمحافظة شقراء بحضور محافظ شقراء محمد الهلال ومعالي مدير جامعة شقراء عوض الأسمري ومدير التعليم بمحافظة شقراء خالد الشبانة ورئيس مجلس إدارة شركة الجميح القابضة الشيخ محمد الجميح ونائبه الشيخ حمد الجميح ومدير عام التعليم بمنطقة الرياض الدكتور عبدالله المانع والدكتور سعد الحريقي ووكيل محافظ شقراء عبدالله العجالين والشيخ محمد بن حمد العيسى والشيخ عبدالعزيز المهنا والشيخ عبدالعزيز وعبدالكريم الفاضل والدكتور إبراهيم ابوعباة والدكتور عبدالعزيز الهدلق وأبناء الجميح عبدالعزيز حمد الجميح ومشاري بن إبراهيم ‏الجميح و‏ماجد بن إبراهيم الجميح وفواز بن إبراهيم الجميح وسلطان بن إبراهيم الجميح وثامر بن عبد العزيز الجميح وتركي بن عبد العزيز محمد الجميح
وقد بدء الحفل الذي قدمه محمد الشهيّب وعبدالرحمن اليوسف بالقرآن الكريم للطالب علي القحطاني ثم ألقى أمين عام الجائزة مدير تعليم شقراء خالد الشبانة كلمة قال فيها تحظى هذه الجائزة برعاية كريمة تقديرًا لأبنائنا وبناتنا الحفظة والحافظات والمتفوقين والمتفوقات، ودفعة لهم في ميدان السبق والتنافس الشريف ليحققوا آمالهم وطموحاتهم، وفي هذا العام الخامس عشر من عمر الجائزة؛ عام ملؤه العطاء والتفوق والأمل حيث أصبحت هذه الجائزة في بلادنا المملكة العربية السعودية من أهم الجوائز في دعم التفوق العلمي وحفظ القرآن الكريم، وما ذاك إلا لإيمانٍ عميق وإدراك واعٍ من أسرتها الراعية -آل جميح الكرام- بأهمية البذل والعطاء في تشجيع أبنائنا وبناتنا، وتقدير جهودهم وجدهم واجتهادهم؛ انطلاقاً من الدين الحنيف الذي حث على العلم والتعلم والإتقان، ثم اقتداءً بولاة أمر هذه البلاد في دعمهم ورعايتهم المتفوقين والمبدعين وحفظة كتاب الله الكريم بتوفير كافة السبل والإمكانات لتحقيق هذه الغايات الجليلة.
وقد أضافت الجائزة هذا العام تاجا من العلم والإخلاص لهذا الوطن حيث استحدثت مسابقة ثقافية في ضوء كتيب بعنوان (قاعدة مختصرة في وجوب طاعة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وولاة الأمور) الذي طبع منه خمسون ألف نسخة وتم توزيعه على جميع المدارس وعلى إدارات التعلم وعدد من الجهات الحكومية وتهدف المسابقة لرفع الجانب المعرفي والانتماء الوطني لطلاب وطالبات المدارس.
ثم قدمت نماذج لتلاوات الطلاب الفائزين بجائزة الجميح لتحفيظ القرآن للطالبين فيصل المنيعي وسلطان الحبيل، بعد ذلك ألقى نواف عبدالحكيم المقحم كلمة الطلاب المتفوقين قال فيها أن الطلاب المكرمين والمتفوقين يحظون برعاية واهتمام من أصحاب الجائزة لمواصلة التميز والتفوق والمحافظة عليه وتنمية المعارف والعلوم للطلاب وتعزيزهم.
ثم ألقى الشاعر عبدالله الحقيل قصيدة شعرية ثم كلمة أصحاب الجائزة ألقاها الشيخ حمد الجميح قال فيها أن تأسيس هذه الجائزة من أجل الطلاب والطالبات لأنهم عماد المستقبل وأمل المجتمع وبناة المجد لأمتنا ووطننا بالتسلح بالعلم والأخلاق وقيم الدين العظيم.
وقال الشيخ الجميح أننا اليوم ونحن على أعتاب الرؤية المستقبلية التي خطتها حكومتنا الرشيدة لنهضة بلادنا العزيزة أحوج ما نكون إلى الشباب الذين يتسلحون بسلاح العلم النافع والقيم السامية المستمدة من كتاب ربنا وسنة نبينا لمواجهة التيارات الفكرية الضالة المنحرفة التي تستخدم كل وسائل التقنية.
بعد ذلك تم تقديم أوبريت موطن العز من كلمات الدكتور إبراهيم ابوعباة وتقديم الطالبين محمد العطاس وسلمان الشويمي وإنشاد موسى العميرة وأسامة آل مانع بعد ذلك ألقى معالي الدكتور محمد الجفري نائب رئيس مجلس الشورى كلمة قال فيها لا يوجد ادعى للفرح من إقبال الأبناء على العلم وحرصهم على تعلم القران وحفظه، وان من نعم الله سبحانه وتعالى على هذه البلاد الطيبة ان هيأ لها ولاة أمر اتخذوا كتاب الله تعالى وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم دستوراً ومنهجاً وعملوا على نشر العلم والمعرفة وخدمة الكتاب والسنة و تعلّمها وهيأ سبحانه من رجالات هذه البلاد مَنْ اقتفى الأثر وسار على الدرب في تكريم اهل العلم والفائقين فيه وفي تشجيع الناشئة على حفظ كتاب الله العظيم الذي يضيء للأمة دروبها ويرسم لها تفاصيل شؤونها ويرشدها إلى الهدى والخير والفلاح
وأن من المبادرات التي أتت أكلها في هذا الميدان المبارك جائزة الجميح للتفوق العلمي وحفظ القرآن الكريم بمحافظة شقراء التي تكمل اليوم خمسة عشر عاماً من النجاح، فهنيئاً للقائمين على هذه الجائزة من أسرة ال الجميح الكريمة هذه البادرة الخيرة التي أضحت أسوة حسنة لكثير من الجوائز في هذا المجال، ولا شك ان ذلك يعكس الحرص على الإسهام في كل ما يساعد على بناء المجتمع ورعاية ابنائه على المنهج القويم، وإن وجود مثل هذه الجوائز هو امر محمود ينبغي دعمه وتشجيعه والثناء على أصحابه فهو من الاعمال الخيرة التي يبقى اثرها ويمتد نفعها فتفيد الأبناء والأجيال، وتغرس في النفوس حب الإنجاز والتفوق والرغبة في الإبداع وتنمي الشعور بالمسؤولية وتدفع إلى التسابق في ميادين الخير
ثم بدأ تكريم الطلاب حيث تم تكريم 51 طالبا بجوائز الجميح للتفوق العلمي وحفظ القرآن الكريم وتكريم 10 طلاب فائزين بمسابقة البرنامج الوقائي الوطني للطلاب والطالبات فطن وفي ختام الحفل بعد ذلك تم تكريم الشاعر/ عبدالله الحقيل بدرع تذكاري من مجلس إدارة الجائزة وفي ختام الحفل تم تكريم راعي الحفل معالي الدكتور محمد الجفري بدرع تذكاري من قبل مجلس جائزة الجميح للتفوق العلمي ثم تناول الجميع طعام الغداء المعد بهذه المناسبة.

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
انس الحسن  2.2K