• ×

07:57 مساءً , الأربعاء 19 يونيو 2024

الدكتور / إبراهيم أبو عباة يلتقي بأبنائه الطلاب على مسرح تعليم شقراء

شقراء - عبدالله الجلي 

.
ضمن فعاليات البرنامج الوقائي الوطني ( فطن ) وبرنامج التوعية الفكرية ( حصانة ) يوم الثلاثاء الموافق 21 / 7 / 1438هـ الساعة العاشرة صباحا على مسرح إدارة التعليم بمحافظة شقراء بعنوان(وحدتنا الوطنية ومسؤوليتنا في المحافظةعليها)
وبدأت المحاضرة بكلمة مدير التعليم بالإنابة المساعد للشؤون المدرسية الأستاذ : إبراهيم بن عبدالرحمن الهدلق بعد ذلك قدم الأستاذ:خالد بن محمد الشعلان نبذة عن سيرة ومسيرة فضيلة الشيخ الدكتور إبراهيم أبو عباة بعد ذلك بدأ الدكتور الحديث عن أهمية الأمن في حياة الأمم وأهمية الوحدة الوطنية وما حصل في الجزيرة العربية من انعدام الأمن قبل توحيدها على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود رحمه الله ومن معه من رجال حيث وحد هذا الكيان تحت مسمى المملكة العربية السعودية حيث كان يدعوا إلى التوحيد الخالص والعقيدة الصافية فالتف الناس حوله فاستتب الأمن في هذه الدولة العظيمة ولله الحمد والمنة بعد ذلك تحدث عن الأمن وأنه نعمة كبيرة و أن المواطن هو رجل الأمن الأول ، ثم أورد بعض العبارات التي قالها الملك عبدالعزيز رحمه الله وتحدث عن أهمية التمسك بهذا الدين الخالص وأهمية وحدة الوطن والمجتمع.
بعد ذلك تحدث عن وجوب طاعة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وولاة الأمر ثم سرد المفاسد المترتبة على الإخلال بالأمن والخروج على ولاة الأمر .
ثم تحدث عن أسباب ومخاطر الانحرافات الفكرية وتأثيرها على وحدة الوطن وأنه لو اختل الأمن في هذه البلاد المباركة لا قدر الله فسنفقد نعمة كبيرة علينا وستفسد معها الحياة لافتا إلى أن من ينتسبون إلى هذه الجماعات التكفيرية يسعون إلى تفتيت هذه الوحدة الوطنية و إفساد هذا الدين الذي قامت عليه هذه الدولة .
ثم تحدث عن مسؤولية الشباب ودورهم حماية هذه الوحدة الوطنية ورفع اسم المملكة العربية السعودية باعتبارها رائدة وقائدة في العالم الإسلامي ، وأننا يجب علينا أن نحب رموز هذه الدولة المباركة كي تستمر هذه الوحدة في هذه البلاد إن شاء الله وشدد على الجميع ضرورة احترام النظام في هذه البلاد وعدم احترام النظام يسبب الفرقة والشتات في هذا الوطن وأن القبائل الموجودة في هذه البلاد ينبغي لها عدم إثارة التعصب القبلي والإقليمي و الرياضي وأكد أن إذكاء روح التعصب يفتح شهية الأعداء لإثارة العصبيات وتفتيت وحدة الوطن ، وأن كل واحد منا سيسأل يوم القيامة إذا كان سبباً في إخلال الأمن في هذا الوطن وأن شعورنا ينبغي أن يكون شعوراً إيجابياً اتجاه هذا الوطن جميع المسلمين يحبون هذا البلاد المباركة التي هي قبلة للمسلمين جميعاً . بعد ذلك وجه الدكتور أبوعباة أسئلة إلى الطلاب حول موضوعات اللقاء لاقت تفاعلا وإيجابية من الطلاب . وفي الختام قدم أبوعباة شكره وتقديره الجزيلين لمدير التعليم الاستاذ : خالد بن محمد الشبانة ومساعديه على تنسيق و تنظيم وترتيب هذا اللقاء.

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالله علي جلي  1.2K